/*------start youtube responsive ------*/ .video-container { position: relative; padding-bottom: 56.25%; padding-top: 30px; height: 0; overflow: hidden; } .video-container iframe,  .video-container object,  .video-container embed { position: absolute; top: 0; left: 0; width: 100%; height: 100%; } .entry-content img, .entry-content iframe, .entry-content object, .entry-content embed {         max-width: 100%;} /*------end youtube responsive ------*/
أخر الاخبار

حفل الكرة الذهبية _ لهذه الأسباب فاز ميسى بالكرة الذهبية

ما هو تاريخ الكرة الذهبية

ما هو تاريخ  حفل الكرة الذهبية, سؤال يطرحة العديد  خلال هذه الساعات, وربما سؤال يطرحه العديد فى مثل هذا اليوم من كل عام, فهى جائزة سنوية عالمية تمنحها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية لأفضل لاعب فى العالم, تاريخ الكرة الذهبية تاريخ طويل,  وليس وليد السنوات الأخيرة, فتاريخ الجائزة يعود لعام 1956, منذ أن تم منحها للمرة الأولى.

حفل الكرة الذهبية
حفل الكرة الذهبية _ لهذه الأسباب فاز ميسى بالكرة الذهبية للمرة الثامنة
تم تنظيم حفل الكرة الذهبيه لأول مرة عام 1956, ولم يكن مثل حفل الكره الذهبية الذى يقام خلال السنوات الحالية, تم منح الجائزة لأول مرة للاعب الإنجليزى ستانلى ماتيوس, وكانت فكرة الكرة الذهبيه,  وتنظيم حفل يقام من أجلها من ابتكار مجلة فرانس فوتبول الفرنسية, وقد دعمتها الفيفا,  وتولت الإشراف الكامل عليها فيما بعد, ويعتمد منح جائزة الكرة الذهبية على عدة عوامل دقيقة جدآ.

من المرشح الأول للكرة الذهبية 2023

سؤال طرحه العديد فى العالم, حتى الساعات القليلة الماضية قبل إعلان النتائج,  سواء المهتمين بكرة القدم بشكل خاص, أو الناس عامة فى كل أرجاء العالم, استفتاءات عديدة واستطلاع أراء بشكل كبير حول من المرشح  الأول للكرة الذهبية 2023, وللعلم فإن مجلة فرانس فوتبول المنظمة لحفل الكرة الذهبية, تستعين بأبرز الصحفيين الرياضيين فى العالم, حيث تسند لهم هذه المهمة الدقيقة جدآ.

وهنا يبرز إسم النجم الأرجنتينى أسطورة كرة القدم فى العالم ليونيل ميسى, اللاعب بنادى إنتر ميامى الأمريكى, وقد سبق لمسى الفوز بهذه الجائزة العالمية سبعة مرات قبل ذلك, ثم يأتى هداف مانشستر سيتى اللاعب إيرلينج هالاند, ثم يسطع إسم لاعب نادى باريس سان جيرمان كيليان مبابى, ويحتل محمد صلاح الفرعون المصرى المركز الحادى عشر فى قائمة الترشيحات.

مراسم أسطورية لحفل الكرة الذهبية بمسرح دوشاتليه بفرنسا

مراسم أسطورية, وحفل أسطورى, تابعه العالم كله عبر شاشات التلفاز, إنه حفل جائزة الكرة الذهبية بفرنسا, هذا الحفل السنوى الذى تنظمه مجلة فرانس فوتبول, أقيم الحفل الأسطورى فى أرقى مدن فرنسا,  وهى العاصمة الفرنسية باريس, وبالتحديد داخل دار الأوبرا الفرنسية بلاس دو شاتليه.

حفل الكرة الذهبية
حفل الكرة الذهبية _ لهذه الأسباب فاز ميسى بالكرة الذهبية للمرة الثامنة
حضر الحفل أبرز نجوم العالم فى كرة القدم من الجنسين, وتوجهت كل أنظار العالم إلى هذا المسرح الشهير,  يتابعون من هو الفائز بجائزة الكورة الذهبية, كان من بين الحاضرين الفرعون المصرى محمد صلاح, ولكن كانت نسبة فوز صلاح  بهذه  الجائزة ضعيفة جدا هذا العام, حيث كان  يحتل المركز الحادى عشر فى قائمة الترشيحات لأول مرة فى تاريخه,  وهو مركز متأخر جدآ بالمقارنة مع المراكز المتقدمة التى كان يحتلها صلاح فيما قبل.

هارد لك إيرلينج هالاند وهارد لك مو صلاح ومبروك ميسى

أنا شخصيآ كنت استبعد صلاح من حصد الجائزة هذا العام, ورغم أننى لست من المختصين فى كرة القدم, ولكن لم يظهر صلاح خلال هذا العام بنفس المستوى الخلاب والإحترافى الذى ظهر به خلال السنوات الماضية, وكنت أعتقد أن النجم النرويجى إيرلينج هالاند هو القريب بالفعل من نيل جائزه الكوره الذهبيه هذا العام, ولكن كان النجم الأرجنتينى ميسى هو الفائز فى النهاية, ولم  يعد هذا أمرآ غريبآ على الإطلاق, فمعظم الترشيحات كانت فى صالح ميسى للأسباب التالية:
  • كان ميسى هو السبب الجوهرى والرئيسى فى تتويج بلاده الأرجنتين بالفوز بكأس العالم أهم بطولة فى كرة القدم.
  • تصويت زملائه ومدربى المنتخبات الكبرى والنقاد والصحفيين وفوزه بأكثر من خمسين فى المئة من الأصوات.
  • تفوقه ونبوغه وتألقه مع ناديه السابق باريس جان جيرمان خاصة فى الموسم الثانى عكس الموسم الأول تمامآ.
  • تسجيله 16 هدف وتمريراته التى تقاس بالمللى والسنتيمتر والتى كلها كانت تنتهى بانفرادات صريحه لزملائه.
  • عدم أنانيته والتحلى بروح اللعب الجماعى ومهارته فى التمريرات الضيقة الصعبة خاصة ثلث الملعب الأخير.
بالتالى فلم يكن فوز ميسى بهذه الجائزة العالمية من فراغ, ولكن نتيجة عوامل وأسباب عديدة,  جعلته يعتلى عرش كرة القدم فى العالم للمرة الثامنة فى تاريخه, ولكن دعونا نعترف ونؤكد أن الظروف قد خدمت ميسى هذا العام, خاصة بعد التعديل الذى حدث مؤخرآ فى شروط منح هذه الجائزة, والذى أصبح يعتمد على تاريخ اللاعب خلال السيزون الماضى فقط وليس خلال السنة الماضية كما كان من قبل, وكان ميسى متألقآ عن جداره الموسم الماضى مع باريس سان جيرمان.

مشوار ومحطات محمد صلاح مع الكرة الذهبية

بدء محمد صلاح مشواره مع الكرة الذهبية عام 2018,  عندما تم ترشيحه لأول مرة, وكان صلاح يعلن دائمآ فى كل حوار صحفى معه وفى كل تصريح له,  بأن حلم حياته هو الحصول على هذه الجائزة  بالذات, حيث كان يأمل بأن يسطر إسمه بحروف من ذهب فى التاريخ, كى يكون أول عربى فى العالم يحصد  هذه الجائزة, وثانى إفريقى بعد جوج ويا, ومحطات صلاح مع الكرة الذهبية كانت بالترتيب على النحو التالى: 
  1. كانت المرة الأولى عام 2018 عندما تم ترشيح صلاح لهذا الجائزة وكان ترتيبه فى الترشيح هو المركز السادس.
  2. ثم كانت المرة الثانية عام 2019 وكان ترتيب صلاح هو  الخامس وهو ترتيب عالمى لم يحدث لأى عربى.
  3. ثم كانت المرة الثالثة عام 2021 وكان ترتيب صلاح فى الترشيح هو السابع. 
  4. ثم المرة الرابعة عام 2022 وكان ترتيب صلاح هو الخامس وهو نفس الإنجازالعالمى الذى حققه عام 2019.
  5. ثم المرة الخامسة هذا العام 2023 وكان ترتيب محمد صلاح هو الحادى عشر.
وكانت الصدمة قاسية وغير متوقعة لمحمد صلاح نفسه, عندما احتل هذا العام المركز الحادى عشر فى قائمة الترشيحات العالمية,  لحصد جائزة الكورة الذهبيه, خاصة أن صلاح كان متألقآ جدا العام الماضى مع منتخب مصر الوطنى ومع ناديه الإنجليزى ليفربول, عدا فقط الموسم الماضى وكما أشرنا فلم يكن صلاح على مستواه المعهود.

لهذه الأسباب أخفق صلاح هذا العام فى ترشيحات الكرة الذهبية

كانت مفاجأة بالفعل لمحمد صلاح نفسه ولجمهوره العريض, فقد احتل المركز الحادى عشر فى قائمة ترشيحات الفوز بالكورة الذهبية, وكانت هذه هى المرة الأولى فى تاريخ صلاح,  وتحديدآ منذ عام 2018 التى يحصل فيها على هذا المركز المتأخر جدا, بالمقارنة بالأعوام السابقة التى كان يحتل فيها صلاح مراكز متقدمة جدآ, لم يصل إليها أى لاعب عربى من قبل , وهذه هى الأسباب التى جعلت صلاح  يخفق بهذا الشكل الكبير والمحزن له ولكل عشاقه:
  • الهبوط الملاحظ جدآ السيزون الماضى لفريق ليفربول الإنجليزى الذى يلعب له صلاح.
  • سوء حظ صلاح بعد تعديل لائحة وشروط الجائزة بأن يكون معيار تميز اللاعب هو الموسم وليس السنة الماضية.
  • عدم مشاركة صلاح فى كأس العالم الأخير الذى أقيم فى قطر لعدم تأهل منتخب بلاده لهذا المونديال العالمى.
  • عدم حصول صلاح مع ناديه ليفربول على أى لقب خلال السيزون الماضى. 
  • عدم حصول ناديه ليفربول على الدورى الإنجليزى الموسم الماضى.
  • عدم حصول ناديه ليفربول على دورى أبطال أوروبا الموسم الماضى.
  • عدم حصول ليفربول على كأس الإتحاد الإنجليزى.
  • إخفاق ليفربول أيضآ فى الحصول على كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة خلال الموسم الماضى أيضآ.
  • إخفاق ليفربول بشكل غريب صدم كل جماهير انجلترا فى مجرد التأهل الموسم الماضى لدورى ابطال اوروبا.
بالطبع كانت كل هذه العوامل مؤثرة للغاية, أدت إلى حصول الفرعون المصرى محمد صلاح على المركز الحادى عشر فى قائمة ترشيحات الفوز بالكوره الذهبيه عن هذا العام 2023, لأول مرة فى تاريخه.

الخاتمة
وهكذا أسدل الستار أمس الإثنين عن هذا الحادث الكروى العالمى, أسدل ستار مسرح دوشاتليه الفرنسى بعد أن غادر المدعوين هذا الحفل الأسطورى رفيع المستوى, حفل الكرة الذهبية,  شاهدنا أمس عبر شاشات تلفاز بن سبورتس وشاشات تلفاز قناة أبوظبى الرياضية,  مراسم هذا الحفل الذى أطلق عليه البعض مسمى الحفل الملكى الكروى, بكل روح رياضية نقول مبروك للأرجنتينى ميسى,  ونضع أمال كبرى على محمد صلاح,  لأنه بالفعل قريب جدآ من تحقيق هذا الحلم العالمى خلال العام  المقبل  2024 إن شاء الله.

الإعلامى أحمد رجب
بواسطة : الإعلامى أحمد رجب
الاعلامى أحمد رجب.. ضابط شرطة سابق بوزارة الداخلية .. ومقدم برنامج مهمة خاصة على شبكة قنوات الحياة .. كاتب مستقل ومفكر.. حاصل على درجة الماجسنير من كلية الحقوق جامعة القاهرة.. خريج كلية الشرطة عام 1998 .. له العديد من البرامج التليفزيونية الناجحة وأشهرها برنامج مهمة خاصة .. تكرم من العديد من المؤسسات الرسمية والتعليمية وابرزهم وسام جامعة بنها وجامعة القاهرة ومعهد الاسكندرية العالى للاعلام .. محاضر غير متقرغ فى بعض الجامعات وابرزهم الجامعة الامريكية بالقاهرة.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-